الخبر وما وراء الخبر

مسؤول بارز في حكومة صنعاء يؤكد تطهير الجوبة وتطويق جبل مراد

48

فرضت قوات صنعاء معززة بالمقاتلين من أبناء مأرب سيطرتها الكاملة على مديرية الجوبة جنوب مأرب.

وقال نائب وزير الخارجية اليمني حسين العزي في تغريدة له على “ظهر اليوم الثلاثاء،:” إن الجوبة آخر مديريات مأرب تعانق صنعاء بعد طول غياب”.

وأضاف العزي:” قلنا يا نار كوني بردا وسلاما.. وقلنا يا أرض أبلعي ماءك و يا سماء أقلعي وغيض الماء واستوت على الجودي وقيل بعدا للقوم الظالمين”.

من جهة ثانية أكد الشيخ خالد محمد قايد طعيمان الجهمي، أن الجيش واللجان الشعبية سيطروا على مركز مديرية الجوبة “الجديدة” والجرشة”، مبينا أن “القادم أعظم بعون الله وقوته”.

وأعتبر وكيل محافظة البيضاء الشيخ ناصر الوهبي، أن منطقة العمود آخر مناطق مديرية الجوبة وفيها يقع مركز الحجوري يضم عناصر من مختلف الجنسيات الأجنبية

وقال مراسل قناة المسيرة عبدالله السقاف في تغريدة له على “تويتر”، :”بعون الله وتوفيقه عادت مديرية الجوبة محافظة مارب الى حضن الوطن وتم دحر الغزاة والمحتلين واذنابهم من المرتزقة ويعيش حاليا ابناءها بسلام واستقرار”.

ونشر السقاف صورا من أمام مبنى إدارة الأمن من “الجديدة” مركز مديرية الجوبة، وصورة أخرى

من أمام إدارة أمن الجوبة

من مفرق البيضاء

واستطاعت قوات صنعاء، عزل مديرية الجوبة عن مديرية جبل وتطويق الأخيرة من مختلف الجهات، وسط انهيارات متسارعة بين مسلحي تحالف العدوان بعدة مناطق منها عجمة ويعرة، مخلفة قتلى وجرحى في صفوفهم.