الخبر وما وراء الخبر

النخالة: لن نترك أبناءنا في السجون الصهيونية حتى لو نذهب للحرب من أجلهم

5

أكد الأمين العام لحركة الجهاد الاسلامي الفلسطينية زياد النخالة مساء اليوم الاربعاء، أن الحركة لن تترك أبناءها في السجون الصهيونية ضحايا بين أيدي العدو، وستقف معهم وتساندهم بكل ما تملك، حتي لو استدعى ذلك الذهاب للحرب من أجلهم.

وحذر القائد النخالة في تصريح لوكالة “فلسطين اليوم” من إمكانية اندلاع حرب على خلفية ممارسات الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين في السجون الصهيونية.

وقال: “حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين لن تترك أبناءها في السجون الصهيونية ضحايا بين أيدي العدو، وعليه سنقف معهم ونساندهم بكل ما نملك، حتي لو استدعى ذلك أن نذهب للحرب من أجلهم، ولن يمنعنا عن ذلك أي اتفاقيات أو أي اعتبارات أخرى”.