الخبر وما وراء الخبر

ندوة بذكرى وفاة العالم الرباني السيد بدر الدين الحوثي بذمار”صور”

17

أقام مكتب الإرشاد في محافظة ذمار، اليوم السبت، ندوة ثقافية إحياء لذكرى رحيل العالم الرباني السيد بدرالدين بن أمير الدين الحوثي رضوان الله عليه.

وأشارمدير عام مكتب الإرشاد في المحافظة عبدالله يحيى اللاحجي إلى الحياة الجهادية للسيد بدرالدين ومواقفه التي تمثلت في الصدع بقول الحق والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وكذلك مواقفه القوية التي حذرت من تولي الظالمين في عصر طغى على معظم العلماء الصمت والخنوع وتعرض نتيجة لذلك المضايقات والتشريد ومحاولة اغتياله لأكثر من مرة.

من جهته لفت خالد صالح ضيف الله رهمه أحد طلاب العالم الرباني إلى الصفات الحميدة التي تحلى بها السيد بدرالدين الحوثي خلال حياته من تقوى وإحسان وإصلاح ذات البين وورع وزهد وتحركاته الدينية التي حذر عبرها من تحركات الوهابية التي مولتها دول الاستكبار لتشويه الدين وتعاليم الإسلام الحنيف التي نتج عنها ما يسمى بالقاعدة وداعش والنصرة وغيرها سعياً لضرب قيم ومبادئ الإسلام المحمدي الأصيل.

وأكد خالد رهمه أن ما يعيشه الشعب اليمني من عزة وكرامة في مواجهة هذا العدوان الغاشم وتماسك هذا الشعب وتحصنه بثقافة قرآنية صحيحة كشفت زيف أمريكا وخداعها ما هو إلا ثمرةً من ثمار تحرك وصبر وتحمل للشدائد من قبل هذا العالم الرباني الذي واجه مخططات ومؤامرات أمريكا منذ مهدها وجمع العلماء في ذلك العصر ودعا للجهاد للتحذير من تحركات الوهابية التي جاءت لتحرف مسار الأمة الإسلامية عن قيمها ومبادئها التي أرادها الله لخير أمة أخرجت للناس.

وخلال مشاركة للمكتب الإشرافي لأنصار الله في المحافظة ألقاها العقيد سامي المهدي تطرق فيها إلى نشأت ومولد العالم الرباني وحركته الجهادية وسيرته العطرة التي تربى في بيئة صالحة طاهرة وتتلمذ على أيدي أكبر العلماء في اليمن فكان النموذج الأرقى للعالم الرباني الذي لا يخاف في الله لومة لائم.