الخبر وما وراء الخبر

ناطق كتائب الأقصى محذراً العدو: المقاومة مستعدة.. الصاروخ بالصاروخ

9

أكد أبو محمد الناطق باسم كتائب الأقصى- لواء العامودي، الجناح العسكري لحركة (فتح) اليوم الاثنين:” أن العدو إن لم يرضخ لشروط المقاومة الفلسطينية، فسيكون هناك موقف”.

وقال أبو محمد إنه “إذا قامت قوات العدو باستهداف قطاع غزة مرة أخرى فإن الصاروخ سيكون بالصاروخ”.

وأضاف أبو محمد : “لم ولن نتحدث خارج عما تم الاتفاق عليه داخل غرفة العمليات المشتركة، فنحن في كتائب الأقصى موقفنا كباقي الفصائل، أنه إن أقدم العدو على استهداف قطاع غزة بأي صاروخ سنرد بصاروخ”.

وأكد أنه إذا فشلت الاتفاقيات، ولم يتم تنفيذ الشروط التي تم إرسالها عبر غرفة العمليات المشتركة، فإن الفصائل سيكون لها موقف واضح وسيتم الإعلان عنه بشكل رسمي، مشيرا إلى أن الشروط تتمثل في فتح مساحة الصيد أمام الصيادين إلى 12 ميلاً، وفتح المعابر كما كانت، وإعادة الإعمار، لافتا إلى أن الفصائل أرسلت رسالة واضحة عبر الوسيط حول ذلك.

وتابع قائلاً: “العدو يعلم جيداً، أن المقاومة لن تجعل عدم الالتزام بالشروط، أن يمر مرور الكرام، حيث أن إسرائيل إن لم تلتزم فهي على موعد مع موجة جديدة بكافة فصائل المقاومة التي كانت في معركة سيف القدس”.

ووجه أبو محمد، رسالة إلى نفتالي بينت رئيس حكومة العدو، مؤكداً استعداد المقاومة:” بأن الصاروخ بالصاروخ والرشقة بالرشقة”.