الخبر وما وراء الخبر

اختتام دورة تدريبية للخطباء والمرشدين في ذمار

4

نظم مكتب الإرشاد بمحافظة ذمار اليوم الخميس، حفلا تكريميا للمشاركين في الدورة التدريبية الأولى للخطباء والمرشدين بالمحافظة، (دفعة الصرخة) والتي أقيمت تحت شعار “مسؤوليتنا كبيرة في مواجهة أمريكا وإسرائيل وقوى العدوان”.

وفي الحفل، الذي أقيم بالمدرسة الشمسية بذمار، أكد نائب وزير الإرشاد وشؤون الحج والعمرة فؤاد ناجي أهمية هذه الدورة في اكساب الخطباء والمرشدين عدد من المفاهيم القرآنية والثقافية، لافتا إلى مقام العلماء والخطباء عند الله من منطلق المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقهم في توعية وإرشاد الأمة.

وأشار إلى دور الخطباء والمرشدين في مواجهة العدوان وتوعية المجتمع بأطماع العدوان والتي تستهدف اليمن لنهب ثرواته وتدمير بناه التحتية، حاثا الخطباء والمرشدين على تحمل المسؤولية الدينية في التصدي للأفكار المنحرفة ومخططات العدوان.

وأشاد بجهود مكتب الإرشاد في تنفيذ هذه الدورة،حاثا المشاركين في الدورة على ترجمة ما تلقوه في ميدان العمل الإرشادي والتوعوي.

بدوره أكد وكيل محافظة ذمار عباس علي العمدي دور الخطباء والمرشدين في تصحيح المفاهيم المغلوطة وتوعية المجتمع بأهمية توحيد الصف والكلمة والتحرك لمواجهة اعداء الأمة والوطن .

وأشار إلى أهمية رسالة المسجد في كشف وفضح جرائم العدوان ومخططاته وحشد الطاقات لرفد الجبهات ودعم المرابطين بالرجال والمال، لافتا إلى أن المعركة اليوم معركة فكرية وتوعوية على كافة المستويات.

وأكد استعداد السلطة المحلية دعم جهود مكتب الإرشاد في تعزيز دور العمل الإرشادي والتوعوي، حاثا الخطباء والمرشدين على تجديد الخطاب الديني لمواكبة للأحداث أولا بأول.

فيما أوضح مدير مكتب الإرشاد بالمحافظة عبدالله اللاحجي أن الدورة استمرت عشره أيام بمشاركة 28 خطيبا ومرشدا ، تلقوا خلالها عددا من المعارف الدينية في الخطابة والثقافة القرآنية.

وأشار إلى أن الدورة تأتي في إطار برنامج عمل المكتب في تنفيذ سلسلة من الدورات خصوصا في ظل ما تواجهه أمتنا اليوم من عدوان وفي ظل الحاجة للعودة للقرآن للخروج من هذا الوضع.