الخبر وما وراء الخبر

شهيد وجرحى فلسطينيين في مواجهات مع العدو الإسرائيلي بمدينة القدس المحتلة

4

أصيب عدد من الفلسطينيين واعتقل آخرون، اليوم الأربعاء، إثر اعتداء قوات العدو الإسرائيلي على معتصمين في حي “الشيخ جراح” بمدينة القدس المحتلة، فيما أُعلن عن استشهاد فلسطيني وإصابة آخرين خلال مواجهات اندلعت مع العدو الإسرائيلي، شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان، بأن فتى يبلغ من العمر 16 عاما، استشهد بعد إصابته برصاص الجيش، خلال مواجهات اندلعت في بلدة أودلا، جنوب شرقي مدينة نابلس.

وذكرت الجمعية أن طواقمها الطبية نقلت مصابا آخر بالرصاص الحي إلى مستشفى “رفيديا” الحكومي بمدينة نابلس.

وفي القدس المحتلة، اعتدت قوات العدو الإسرائيلي على عشرات الفلسطينيين المعتصمين في محيط منازل مهددة بالاستيلاء عليها من قبل المستوطنين في حي “الشيخ جراح”.

وأطلقت القوات الإسرائيلية قنابل الغاز والصوت تجاه المعتصمين واعتدت عليهم بالضرب قبل أن تعتقل بعضهم، فيما لم يتسن معرفة الأعداد الدقيقة للمصابين والمعتقلين.

وأوضح شهود أن المعتصمين يتواجدون في حي الشيخ جراح بشكل سلمي، رفضا لاستيلاء المستوطنين على منازل فلسطينية في الحي.

ومنذ أيام، يسود التوتر في حي “الشيخ جراح” وسط القدس المحتلة، في أعقاب تهديد القوات الإسرائيلية عائلات مقدسية بطردها من منازلها لصالح جمعيات استيطانية.

والأحد، أجّلت المحكمة العليا الإسرائيلية إصدار قرارها بهذا الشأن، وأمهلت الطرفين 4 أيام (حتى الخميس المقبل)، للتوصل إلى اتفاق بينهما، قبل أن تصدر قرارها النهائي.

وأثار القرار رفضاً واستنكاراً فلسطينياً رسمياً وفصائلياً، وأبدى الأهالي رفضهم للقرار، كونه يعترف بشرعية ادعاءات المستوطنين (الإسرائيليين) بامتلاكهم للمنازل.