الخبر وما وراء الخبر

وثيقة عسكرية سعودية تكشف الفرار الجماعي للجيش السعودي من جبهات الحدود

400

ذمار نيوز Dhamar News

حذرت قيادة قوات الحرس الوطني للعدو السعودي جنودها من مغادرة مواقعهم على الحدود الجنوبية مع اليمن، في ظل تصعيد الجيش اليمني واللجان الشعبية للعمليات باتجاه مواقع وأهداف عسكرية.

 

وقد كشفت وثيقة عسكرية سعودية حصلت صدى المسيرة على نسخة منها وتتحدث عن ظاهرة هروب أفراد الجيش السعودي من المواجهة في الحدود حيث المواجهات مع الجيش واللجان الشعبية.

 

الوثيقة عبارة عن تعميم عاجل من مساعد قائد المنطقة الجنوبية بمنطقة نجران لقادة المعسكرات والألوية السعودية الذي بحسب الوثيقة لاحظ ظاهرة هروب الأفراد بأعداد كبيرة من مهمة ما أسماه الدفاع عن الحدود الجنوبية.

 

وقد أصدر هذا التعميم اللواء محمد بن علي الشهراني، وهو مساعد قائد المنطقة الجنوبية للشؤون العملياتية بمنطقة نجران وقائد أحد ألوية الحرس الوطني وفيه يحذر من إحالة الفارين إلى المحاكمة وفصلهم نهائيا من وظائفهم العسكرية.

 

حيث احتوت الوثيقة على عقوبات بفصل من يتخلف عن عمله من افراد الجيش لمدة 7 ايام متواصلة او 30 يوما متفرقة.

هذا وتعتبر الوثيقة تأكيدا للمشاهد التي تظهر خلو المواقع العسكرية السعودية من الأفراد وسيطرة الجيش واللجان الشعبية عليها رغم محاولة الاعلام السعودي انكار ذلك او التقليل من شأنه.

 

وفي نفس السياق كشف معلومات أن السعودية أجبرت المئات من عناصر المليشيات الاصلاحية والتابعة للقاعدة للقتال في جبهات عسير ونجران وجيزان والذين تم تدريبهم في الوديعة بغرض التوجه إلى مأرب.