الخبر وما وراء الخبر

أبناء وقبائل مديرية جهران بذمار، يسيرون قافلة مالية وغذائية دعما للجيش واللجان الشعبية.

38

سير أبناء وقبائل مديرية جهران بمحافظة ذمار اليوم قافلة مالية وغذائية متنوعة باسم “قافلة الشهيد القائد” لأبطال الجيش واللجان الشعبية، معززين ذلك العطاء بوقفة قبلية حاشدة، مباركة للانتصارات التي حققها الجيش واللجان الشعبية والتي كان آخرها عمليتي ” فأمكن منهم، والبنيان المرصوص”

واحتوت القافلة على أربعة عشر مليون وخمسمائة ألف ريال ومواد غذائية متنوعة وعشرات رؤوس الأغنام.

وخلال الوقفة التي حضرها عدد من أعضاء المكاتب التنفيذية والمجلس المحلي والمكتب الإشرافي بالمديرية .. أكد مدير عام المديرية إسماعيل عبدالمغني على أهمية استمرار تسيير قوافل الدعم والإمداد للجيش واللجان الشعبية.

وأشاد المغني بالمواقف المشرفة والتضحيات التي يقدمها أبناء جهران ورفدهم لمختلف الجبهات بالمال والرجال ..لافتاً إلى أهمية بذل مزيد من الجهود في التحشيد والتعبئة ورفد الجبهات.

وأكد أبناء جهران أن القافلة أقل ما يمكن تقديمه لمن يقدمون أرواحهم رخيصة في سبيل الدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره.

وبارك المشاركون في الوقفة للقيادتين الثورية والسياسية الانتصارات التي حققها الجيش واللجان في الحوف ومأرب، مؤكدين وقوفهم إلى جانب أبناء الجيش واللجان الشعبية في جميع الجبهات لاستكمال وتحرير كل شبر في أرجاء البلاد.

تخلل الوقفة عددا من الكلمات والقصائد الشعرية المعبرة عن الانتصارات التي يحققها المجاهدون في الميدان.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com