الخبر وما وراء الخبر

إجراء اختبارات الكشف عن “كورونا” لأعضاء الحكومة المصرية

23

أجرت وزارة الصحة المصرية، اليوم الخميس، اختبارات الكشف عن فيروس “كورونا” المستجد، لأعضاء الحكومة.

وحسب وسائل الإعلام المصرية: “قامت وزارة الصحة بإجراء الاختبارات السريعة للكشف عن فيروس كورونا لأعضاء الحكومة، قبل بدء الاجتماع الأسبوعي لمجلس الوزراء”.

وكانت وزارة الصحة المصرية أعلنت، يوم أمس عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد إلى 40 حالة.

وكشف المتحدث الرسمي للوزارة خالد مجاهد، عن خروج حالتين لمصريين من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهما الرعاية الطبية وتمام شفائهما، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 28 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 40 حالة التي تحولت نتائجها معمليا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه “تم تسجيل 14 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، تشمل حالتين لأجانب و12 من المصريين، وجميعهم من المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية”.

وصنفت منظمة الصحة العالمية، 11 مارس الجاري، فيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد 19″، وباء عالميا، في الوقت الذي تجاوز فيه عدد المصابين بالفيروس جميع التوقعات، وبلغت آخر إحصائيات العدد الإجمالي للمصابين بفيروس كورونا في جميع أنحاء العالم أكثر من 200 ألف شخص، كما بلغ عدد الوفيات قرابة 9000، وتجاوز عدد المتعافين 85 ألف شخص.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com