الخبر وما وراء الخبر

ندوة ثقافية وتوعوية بجامعة ذمار حول تأصيل الهوية الإيمانية.

55

نظمت جامعة ذمار، والملتقى الأكاديمي، وملتقى الطالب الجامعي، بمحافظة ذمار اليوم ندوة ثقافية وتوعوية حول الهوية الإيمانية بعنوان “الشعب اليمني بهويته الإيمانية قادر على تحقيق الاستقلال” .

تخلل الندوة ثلاثة محاور، استعرض الدكتور أمين محمد الجبر رئيس قسم التاريخ بكلية الآداب، في المحور الأول، اليمن مقبرة الغزاة من الغزو الحبشي، مرورا بالاحتلال العثماني إلى عاصفة قرن الشيطان.

واشار الجبر إلى دور اليمنيين في مواجهة الغازي والمحتل الحبشي والروماني والفارسي والعثماني والإنجليزي، ومواجهة العدوان السعو امريكي.

فيما تناول المحور الثاني الذي قدمه الباحث محمد محمد الموشكي مسؤول الملتقى الأكاديمي، عن دور اليمنيين عبر التاريخ في نصرة الإسلام، مشيرا إلى دور اليمنيين في نصرة الأنبياء ومواجهة الجاهلية الأولى والاخرى.

واستعرض الموشكي شواهد تاريخية بما اتصف به أهل اليمن في مناصرة الانبياء، كنبي الله إسماعيل، ونبي الله سليمان، ودورهم في مناصرة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم .. مبينا أن إحياء هذه الذكرى لها مكانتها في نفوس اليمنيين.

من جانبه الباحث يحيى محمد الموشكي أستاذ الدراسات الإسلامية بكلية التربية بجامعة ذمار، تناول في المحور الثالث مواصفات المؤمنين ودورها في ترسيخ الهوية الإيمانية ودور الهوية الإيمانية في الثبات والنصر.

وتطرق إلى القيم الروحية والدينية لاعتزاز اليمنيين بجمعة رجب، ذكرى ارتباط اليمنيين بالإسلام والرسول الأعظم والإمام علي عليه السلام والمعارك والبطولات التي ساهموا فيها وخاضوها لإسناد ومناصرة الدعوة الاسلامية في مختلف مراحلها.

ولفت الموشكي إلى دلالات الارتباط بالهوية الايمانية وأهمية تطبيقها انطلاقا من ثقافة القرآن الكريم سلوكاً ومنهجاً لتحقيق العزة والرفعة للفرد والمجتمع.

حضره الندوة نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، أ. د. عادل العنسي، وعدد من الأكاديميين والإداريين، وحشد كبير من الطالبات والطلاب

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com