الخبر وما وراء الخبر

ملتقى الكتاب اليمنيين يرفض إعلان ما سُمي بصفقة القرن

29

أدان ملتقى الكتاب اليمنيين إعلان ما سمي بصفقة القرن التي أعلنها الرئيس الأمريكي ترامب.

وانضم ملتقى الكتاب اليمنيين في بيان صادر عنه، تلقت “شبكة ذمار نيوز” نيخة منه، إلى خندق الرافضين لهذه الصفقة المشؤومة وتداعياتها على مقدسات الأمة ومصير القضية الفلسطينية وفلسطين أرضاً و إنساناً إلى جانب أحرار الأمة العربية والإسلامية الرافضين لوعد بلفور سابقاً ووعد ترامب حاضراً.

واعتبر ملتقى الكتاب اليمنيين صفقة ترامب بلورة حقيقة لأبجديات وأدبيات أمريكا وإسرائيل القائمة على تجريد الشعوب من حقوقها بالعقوبات الاقتصادية والبلطجة والعربدة، كما تكشف وبجلاء زيف شعارات الديمقراطية وحقوق الإنسان والسلام التي يرفعها هذا الحلف العدواني في كل مكان وزمان، وما هرولة بعض الأنظمة لمباركة هذه البجاحة الأمريكية إلّا برهنة على أنها ليست أكثر من أدوات رخيصة يحركها الأمريكي والإسرائيلي خدمة لمصالحه.

ودعا الملتقى الأمة العربية والإسلامية للاصطفاف صفاً واحدة للدفاع عن المقدسات بوجه هذه الصلافة الغير مسبوقة وبكل الوسائل المتاحة والمشروعة، كما دعا الشعب اليمني الصامد الأبي لمواصلة الثبات في معركة مقدسة أثبتت أنها مترساً متقدماً لمواجهة أعداء الأمة والإنسانية أمريكا وإسرائيل ومن والاهم، وشدد على ضرورة رفد الجبهات بالرجال والمال وكل ما من شأنه تعزيز الصمود في مواجهة العدوان الصهيو-أعرابي على يمننا أرضاً وإنساناً، حتى يتحقق وعد الله لعباده المؤمنين، ” وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ” .

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com