الخبر وما وراء الخبر

مسؤول أنصار الله بمحافظة ذمار يتقدم وفدا رسميا في زيارة لأسرة الأسير الشهيد محسن الغاثي.(صور)

191

زار مسؤول أنصار الله بمحافظة ذمار الأستاذ فاضل الشرقي ومعه وكيل أول محافظة ذمار، فهد المروني أسرة الأسير الشهيد محسن محسن الغاثي في قرية الحطب بمديرية جبل الشرق، والذي استشهد ذبيحا في إحدى سجون العدوان في محافظة شبوة.

وفي الزيارة بحضور مدير أمن المحافظة أبو حمزة الشرفي ومدير عام الهيئة العامة للزكاة ماجد التينة، ومدير مكتب قائد المنطقتين الرابعة والسابعة، أكد الشرقي أن مديرية جبل الشرق كانت ومازالت السباقة في تقديم نماذج حقيقية للمجاهدين العظماء وشهداء مواقف الإباء، وبأمثال هؤلاء العظماء ينتصر الدين والوطن، مشيرا إلى أن هذه المديرية هي ذاتها التي قدمت الشهيد الأسير عبدالقوي الجبري الذي خلد التأريخ موقفه بأحرف من نور.

ونقل الشرقي لأسرة الشهيد تعازي وتهاني قيادة الثورة، مشيدا بدور قبائل مديرية جبل الشرق في وحدة الصف لمواجهة العدوان ورفد الجبهات بالمال والرجال والتحلي بالوعي والبصيرة واستشعار المسؤولية التي تتطلبها المرحلة الراهنة في معركة التحرير والدفاع عن الوطن والأرض والعرض.

من جانبه أوضح وكيل أول محافظة ذمار فهد المروني ومدير مكتب قائد المنطقتين الرابعة والسابعة أن العدوان وصل إلى حالة يرثى لها من التخبط والإحباط أمام الهزائم المتكررة التي مني بها في كل الجبهات وما هذه الجريمة إلا دليلا على مدى الحقد الذي يضمره لليمنيين، وأضافا: تعجز الكلمات أن تصف مشاعر كل الأحرار تجاه هذه الجريمة التي تخالف جميع الأعراف والقوانين والأديان.

بدوره أكد والد الشهيد أن استشهاد ولده الأسير وسام عظيم وشرف إلهي خالد، وما حدث لن يثني الأسرة عن مواصلة درب الشهداء، بل يشكل وقودا حقيقيا لمواجهة العدوان، داعيا كافة القبائل اليمنية وفي مقدمتها قبائل جبل الشرق إلى النفير العام ورفد الجبهات بالمال والرجال حتى تحقيق النصر.

حضر الزيارة الأخ أبو عبدالعظيم اللاحجي المشرف الثقافي بالمحافظة، وأبو علي القحوم مسؤول الجانب الرسمي، ومدير عام مديرية جبل الشرق هلال المقداد، ومسؤول أنصار الله بمديرية جبل الشرق أبو مقتدى، وكوكبة من الشخصيات الإجتماعية والسياسية والإعلامية، والمشايخ والامناء والعقال.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com