الخبر وما وراء الخبر

هيئة الأسرى الفلسطينية تحذر من تدهور الأوضاع الصحيّة للأسرى المضرِبين

24

قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء، إنّ الوضع الصحي للأسرى الفلسطينيين المضربين عن الطعام يزداد سوءا جراء الانتهاكات الإسرائيلية والإهمال الطبي.

وذكرت الهيئة في بيان لها أن الوضع الصحي للأسيرة الجريحة إسراء جعابيص المعتقلة في سجن “الدامون” صعب للغاية، وأنّ آلامها الناجمة عن إصابتها تزداد يومًا بعد يومِ جرّاء الإهمال الطبيّ، عدا عن حالتها النفسيّة المُقلِقة، بحسب تعبير البيان.

وحمَّلت الهيئة سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسيرة المصابة جعابيص، في ظلّ تعرضّها لإهمالٍ طبيٍّ ممنهج وتركها فريسة للأوجاع، وطالبت بضرورة التدخل الفوريّ لمساعدتها وتقديم العلاج الناجع واللازم لوضعها الصحي الحرج.

وفي سياق ذي صلةٍ، أكّد نادي الأسير الفلسطينيّ أنّ إدارة سجون الاحتلال تمارس سياسات قمعية بحقّ الأسرى الخمسة المضربين عن الطعام، في محاولة منها لكسر إرادتهم، وثنيهم عن الاستمرار في إضرابهم الاحتجاجي على ظروف اعتقالهم الإداري.

وأوضح النادي في بيان صدر عنه، بأنّ الأوضاع الصحيّة لكلٍّ من حسام الرزة، ومحمد طبنجة، وخالد فراج، وحسن العويوي، وعودة الحروب صعبة بسبب ما تُمارِسه إدارة السجون بحقّهم، من عزل، وعمليات نقل متكررة، وحرمانهم من زيارة العائلة، عدا عن عمليات التنكيل التي يقوم بها السجانون على مدار الساعة، في محاولة لكسر إرادتهم، وثنيهم عن الاستمرار في إضرابهم، على حد قول البيان.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com