الخبر وما وراء الخبر

الجنوب مربع للصراع وملعب للإرهاب

102
بقلم / يوسف فارع

تزايد العمليات الإرهابية في الجنوب يتزايد بزيادة سيطرة القاعدة وداعش على المدن الجنوبية … السلم الزمني لتسليم السعودية جميع مدن الجنوب بيد القاعدة وداعش بدا منذ مطلع ابريل الماضي …

حيث وان اكتمال السيطرة على وشك الانتهاء .. فكل العمليات الارهابية الحاصلة في مدينة عدن ولهذا اليوم بالتحديد تعتبر مؤشر حقيقيا لانعدام الجانب الامني نهائياً لإن الجرائم اماكنها متقاربة وبنفس المدينة تقريبا … يعني ذلك ان مربع صراع القاعدة في عدن بدأ نشاطه

السعودية ترمي بأوراقها الاخيرة من المرحلة الاولى لإحتلال الجنوب والذي بدات فيه بناءا على محاربة الجيش واللجان الشعبية واعادة الشرعية … فأين هي الشرعية الآن لتحمي عدن واخواتها التي تعتبر ملعب للإرهاب ؟؟ أما المرحله الثانية من الإحتلال فستاتي بشكل اوسع حيث بعد اكتمال القاعدة وداعش سيطرتهما على المدن الجنوبية ستاتي السعودية بطلب تدخل الدولي لمحاربتهم ويكون ذلك بشكل رسمي وبموافقه من مجلس الأمن .. وستتحول الجنوب إلى بحر من الدماء واستنزاف ثرواته المعدنية والسمكية لصالح دول الاحتلال

كماهو حاصل الان في ليبيا والعراق شرعية هادي تحول الجنوب من الامن والاستقرار والحرية الى مدن ارهابية مستعمرة ومستغله .. معظم ابناء الجنوب يدركون ذلك ويدلون بتصريحاتهم في نفس الموضوع ولكن هيمنة هادي ومرتزقته الذين اشتراهم بالمال يمنعون ظهور تلك الفئة ويستخدمون التضليل لتكديسهم أو بتصفيتهم .

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com