الخبر وما وراء الخبر

رابطة علماء اليمن تدعوا علماء الأزهر الوقوف إلى جانب الشعب اليمني في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي ..

160

صدى المسيرة – متابعات

بعث السيد العلامة شمس الدين شرف الدين رئيس رابطة علماء اليمن دعوة الى شيخ الازهر لعلامة الشيخ احمد الطيب ، والعلامة مفتي جمهورية مصر العربية الدكتور شوفي علام.

والاخوة هيئة كبار العلماء في الأزهر الشريف ، ومجمع البحوث الإسلامي وكل علماء مصر بشأن الوضع القائم في اليمن وما يتعرض له من حصار ظالم وعدوان غاشم من قبل السعودية وأمريكا وحلفاءها.

ودعا شمس الدين في بيان ، شيخ الازهر وعلماء مصر بالتحرك تجاه هذا الظلم والطغيان والحرب الهمجية التي تستهدف الشعب اليمني بكل مقوماته بدون أي غطاء شرعي سوى التكبر والاستعلاء والغطرسة والفخر والخيلاء والطمع في المال الحرام الذي من أجله باع وباعت كثير من الأنظمة وبعض الشخصيات دينها وعقيدتها به كما أشار إلى ذلك النبي الأعظم صلى الله عليه وعلى آله وسلم في ذكره الفتن آخر الزمان.

وأضاف شمس الدين مخاطبا علماء مصر وشيخ الأزهر : اليمن وشعبه  اليوم يواجهون محنة عظيمة وحرب ظالمة غاشمة تحالف فيها أذناب الشيطان مع شيطانهم الأكبر عدو الإسلام والمسلمين أمريكا وإسرائيل ونحن اليوم في اليمن نتعرض لحرب إبادة يستخدم فيها العدو كافة الأسلحة المحرمة تخرب فيها البيوت على رؤوس ساكنيها ، وتمارس حصار مطبق جواً وبراً وبحراً منعت وصول كل شيء .

وقال البيان : لم نرى منكم تحركاً أو صوتاً واحداً ضد هذه الظلم والطغيان والحرب الهمجية التي تستهدف الشعب اليمني وأنتم أعرف بسماحة أهل اليمن ورقة قلوبهم وسلامة عقيدتهم كما يشهد بذلك نبي الله ورسوله صلى الله عليه وعلى آله وسلم ، مضيفا ما زلنا نؤمل فيكم خيراً للقيام بواجبكم الديني والوطني الذي ستسألون عنه يوم القيامة وأنتم لا ترضون أن يبقى إخوانكم في اليمن عرضة للقتل والدمار والإرهاب كما لا ترضونه لأنفسكم وأهاليكم وها أنتم تعانون من ويلات الإرهاب وفكره المقيت وهو ما نعانيه وأعظم منه تكالب الإخوة والأشقاء لا لشيء وإنما لإرضاء نزوات الأمراء والسلاطين وطمعاً في حطام الدنيا.

وجدد البيان أمله في مشايخ الازهر وعلماء مصر للسعي لإيقاف هذه الحرب الظالمة والبيان لسلطاتكم التي زلت بها القدم في هذه الحرب واستهواهم الشيطان ولم يرقبوا في إخوانهم المسلمين أهل اليمن إلّاً ولا ذمة.