الخبر وما وراء الخبر

اجتماعا موسعا لعلماء وخطباء ومرشدي ذمار، بمناسبة المولد النبوي الشريف.(صور)

61

ذمار نيوز | خاص 5 ربيع أول 1440هـ الموافق 13 نوفمبر، 2018م

تحت شعار”وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين”، أقام مكتب الأوقاف والإرشاد ووحدة الثقافة القرآنية، بمحافظة ذمار، صباح اليوم الثلاثاء، بقاعة المركز الثقافي بالمحافظة، إجتماعا موسعا لعلماء، وخطباء، ومرشدي مدينة ذمار بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، على صاحبها وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.

وفي الإجتماع الذي حضره نائب وزير الأوقاف والإرشاد الأستاذ فؤاد ناجي، تطرق في كلمته: إلى أن أهل اليمن يأبون إلا أن يبادلوا رسول الله القضاء، رغم العدوان والحصار، وهو الشعب السباق بالوفاء الذي دعى له بالبركة والسلام.

وأشار إلى أهمية أن يكون لمكتب الأوقاف والإرشاد دوره في إنجاح فعالية المولد النبوي المركزية، والترتيبات التي تستعد لها مدينة ذمار لإستقبال هذه المناسبة العظيمة.

بدوره محافظ المحافظة الشيخ محمد حسين المقدشي، أشار إلى أن أبناء محافظة ذمار لهم الشرف أن تقام الفعالية المركزية، لذكرى إحياء المولد النبوي الشريف، وإنه وسام لهم، وشرف كبير لكل من سيسعى لإنجاح هذه الفعالية.

ولفت إلى أنه مع حلول هذه المناسبة سيرافقها حملات كبيرة من ضمنها حملة النظافة لشوارع المدينة التي ستقوم باستقبال ضيوف رسول الله، وحث الجميع بالعمل كروح الفريف الواحد في كل المجالات.

من جانبه المشرف العام لمحافظة ذمار الأستاذ فاضل الشرقي، أوضح في كلمته: أن الأعداء يسعون ويبذلون الطاقات لإبعاد الأمة عن نبيها وقائدها، وقد عزله الأعداء من قَبل عن الناس وبقبره في منزله، وهاهم اليوم نفسهم من يصدون عن زيارته بقولهم أنه شرك.

وأردف الشرقي: أنه يجب الإقتداء بالنبي الأعظم، بالإتباع والعمل، والتأسي به كقائد عظيم في جميع جوانب الحياه، لما لنا فيه من قدوة وأسوة حسنة.

وشدد الشرقي: على إن الهدف من إحياء مناسبه المولد النبوي الشريف هي إبراز الصوره الحقيقيه للرسول الأكرم وتقديمها للأمة بالشكل الصحيح واللائق، وارتباطهم به الإرتباط الكامل.

حضر الإجتماع العديد من علماء وخطباء ومرشدي مدينه ذمار، ومدراء مكاتب تنفيذية، وشخصيات اجتماعية، ووجاهات.

 

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com