الخبر وما وراء الخبر

وقفتان احتجاجيتان بمدرستي عمر بن عبدالعزيز ومحمد إسماعيل بمدينة ذمار، استنكارا لجرائم العدوان بحق النساء والأطفال.(صور).

85

ذمار نيوز |خاص 22 صفر 1440هـ الموافق 31 اكتوبر 2018م

نظمت صباح اليوم الأربعاء مدرستي عمر بن عبدالعزيز ومحمد إسماعيل للبنات، بمدينة ذمار وقفتان احتجاجيتان، استنكرتا فيهما الجرائم التي يرتكبها طيران العدوان السعودي الأمريكي السافر بحق أطفال اليمن، ونسائه، ومقدراته، وكل مقوماته.

وخلال الوقفتان ألقيت إذاعة صباحية حملت العناوين المناهضة والمنددة بالعدوان الهمجي والحصار الجائر من قبل العدوان ومرتزقته.

كما رفعت في الوقفة لافتات ولوحات فنية غاضبة استنكارية بجرائم العدوان اليومية واستهدافه للطلاب في المدارس والآمنين في منازلهم وأماكن أعمالهم.

بدوره حث مدير التربية والتعليم بمدينة ذمار الأستاذ عبدالكريم الحبسي في كلمته المعلمين والطلاب والطالبات على مواصلة الصمود في الجبهة التعليمية لأنها لاتقل شأنا عن جبهة العدو في جبهات القتال.

ولفت الحبسي إلى أهمية استيعاب المرحلة التي نمر بها، والتي تحتاج من الجميع التكاتف، وبذل الجهود حتى نتخطاها بنصر وعزة.

ونوه إلى الاستعداد لإستقبال مناسبة المولد النبوي الشريف، والاحتفاء به قائلا: لكي نستمد من هذه الذكرى الصمود والجهاد والصبر، وأن نستلهم منها الدروس والعبر.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com