الخبر وما وراء الخبر

الفلسطينيون يستعدون لجمعة “معا غزة تنتفض والضفة تلتحم”

47

يستعد الفلسطينيون للمشاركة في جمعة “معا غزة تنتفض والضفة تلتحم” ضمن فعاليات مسيرات العودة التي انطلقت في 30 مارس الماضي.

وتعتبر هذه الجمعة الـ 30 من فعاليات مسيرات العودة وكسر الحصار، إذ شهدت الجمع الأخيرة مشاركة جماهيرية واسعة وفاعلة.

يأتي ذلك في الوقت الذي دفع فيه كيان العدو الصهيوني بتعزيزات عسكرية كبيرة من قوات المدرعة على امتداد الحدود مع قطاع غزة وذلك بعد يومين من تدمير صاروخ فلسطيني منزلا في بئر السبع.

وتعهد رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الذي عقد اجتماعا لحكومته الأمنية، باتخاذ” إجراء قوي للغاية“.

ووفق لوكالة “رويترز” فقد أحصي نحو 60 دبابة وناقلة جند مدرعة في منطقة انتشار القوات قرب الحدود، ووصفها بأنها أكبر عدد من قطع العتاد العسكري يراها منذ عدوان 2014.

وذكرت مصادر عبرية أن وفد المخابرات المصرية أوصل رسالة الى حماس يوم الخميس بأن أي حدث غير عادي سيحدث سيواجه برد من العدو الصهيوني قوي.

مصادر في حركة حماس قالت إن إجراءات ستتخذ لتقليل التظاهرات العنيفة في المسيرات، خاصة في هذه الجمعة، حتى لا تجد الفصائل نفسها في مربع التصعيد العسكري.

وانطلقت مسيرة العودة الكبرى في30 مارس الماضي، وأسفر قمع العدو الصهيوني للمتظاهرين عن استشهاد أكثر من 204 وإصابة نحو 20 الفًا آخرين.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com