الخبر وما وراء الخبر

أبناء قبيلة عنس بذمار يعلنون النفير العام استجابة لنكف قبائل الجوف وأرحب وغضباً لخطف حرائر التحيتا.(صور)

167

ذمار نيوز | خاص 17 ذو القعدة 1439هـ الموافق 30 يوليو، 2018م

أعلن أبناء قبيلة عنس النفير العام استجابة لنكف قبائل الجوف وأرحب وغضباً لخطف حرائر التحيتا.. مجددين استنكارهم لجرائم العدوان السعودي الأمريكي ومرتزقته بحق الشعب اليمني.

وأكدوا في لقاء قبلي موسع اليوم ضم مشائخ ووجهاء وأعيان مديريات المدينة وعنس والميفعة والمغرب، استعدادهم رفد جبهة الساحل الغربي بمئات المقالتين.

وفي اللقاء الذي حضره مشرف أنصارالله بالمحافظة فاضل الشرقي ووكلاء المحافظة محسن هارون ومحمد عبد الرزاق وجمال معوضة وعباس العمدي ، ثمن محافظ ذمار محمد حسين المقدشي تجاوب ابناء قبيلة عنس وتلبيتهم لدعوة قبائل الجوف وارحب للنكف القبلي وغضباً لخطف حرائر التحيتا بعد ارتكابه ومرتزقته جرائم تتنافى مع كل القيم والعادات والأعراف.

وأشاد بدور قبيلة عنس وأبنائها في مواجهة العدوان والدفاع عن الوطن وأمنه واستقراره.. مؤكدا ان قبيلة عنس كانت و ستظل وفية للوطن وفي مقدمة صفوف المدافعين عن سيادته واستقلاله وكرامة ابنائه وستتصدى بحزم للعدوان ومخططاته التي تسعى لإثارة الفوضى والعنف .

وأشار الى ان المشاركة الكبيرة في هذا اللقاء يعبر عن تاريخ القبيلة الحافل بالكثير من المواقف البطولية الشجاعة ويجسد مواقفها الوطنية المشرفة في مختلف مراحل النضال الوطني.

فيما دعا مشرف أنصارالله بالمحافظة فاضل الشرقي ابناء قبيلة عنس وعموم قبائل ذمار وكافة القوى الوطنية في المحافظة الى الاستمرار في رفد الجبهات بالرجال والمال والعتاد وتقديم المزيد من قوافل الدعم والمساندة لأبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات وخاصة جبهة الساحل الغربي.

وأشاد بما يحققه الجيش واللجان الشعبية من انتصارات مختلف الجبهات وضربات الطيران المسير التي استهدفت العدوان في عقر داره.

وفي كلمة السلطة المحلية لمديريات قبيلة عنس أوضح مدير مديرية مدينة ذمار محمد السيقل ان ابناء قبيلة عنس توافدوا اليوم من كل عزلة وقرية ومخلاف للمشاركة في هذا اللقاء القبلي الموسع والحاشد استجابة لنداء الوطن وتلبية لدعوة قائد الثورة للتحشيد ورفد الجبهات.

بدورهم اعلن مشائخ ووجهاء وأعيان مديريات عنس وميفعة عنس ومغرب عنس ومدينة ذمار في بيان النفير العام لكل ابناء القبيلة استجابة لنكف قبائل الجوف وأرحب وإب والبيضاء والتحيتا وللتنديد بجرائم العدوان التي تتنافي مع المبادئ والقيم والعادات القبلية الاصيلة

ونددوا بالصمت الدولي المخزي تجاه الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الأطفال والنساء والشيوخ وتدمير المنازل على رؤوس ساكنيها وغضها الطرف عن كل المجازر المروعة بحق الشعب اليمني.

وأكد ابناء قبيلة عنس إستجابهم لدعوة قائد الثورة لرفد الجبهات خاصة جبهة الساحل الغربي حتى دحر العدوان وتطهير كل شبر من أرض اليمن…مؤكدين مساندتهم للجيش واللجان الشعبية والاستعداد لرفد الجبهات بمئات المقالتين وقوافل الدعم وخاصة جبهة الساحل الغربي.

داعين جميع ابناء المحافظة الى توحيد الصف ونبذ الخلافات وتعزيز التلاحم بما يعزز من الصمود في مواجهة العدوان الغاشم وإفشال مخططاته .

وبارك البيان العمليات النوعية الذي تنفذها القوة الصاروخية وسلاح الجوء المسير وماتحققه من خسائر فادحة في صفوف مرتزقة العدوان وخاصة استهدافمطار أبوظبي بطائرة بعيدة المدى طراز صماد3 .

حضر اللقاء مدير أمن المحافظة العميد علي احمد الحربي ومدراء عموم مديريات عنس وميفعة عنس ومغرب عنس احمد المصقري وعلي الكبسي وعبدالكريم الصارم وأمنا عموم المجالس المحلية وأعضاء المكاتب التنفيذية ومشايخ ووجهاء وشخصيات اجتماعية.

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com