حماس تدين جريمة استهداف رئيس الوزراء الفلسطيني

أدانت حركة المقاومة الإسلامية “حماس” جريمة استهداف موكب رئيس الوزراء رامي الحمد الله، وتعتبر هذه الجريمة جزءًا لا يتجزأ من محاولات العبث بأمن قطاع غزة، وضرب أي جهود لتحقيق الوحدة والمصالحة.

وأشارت الحركة في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، إلى أن الأيدي التي استهدفت موكب الحمد الله ذاتها التي اغتالت الشهيد مازن فقها وحاولت اغتيال اللواء توفيق أبو نعيم.

واستهجنت حماس الاتهامات الجاهزة من الرئاسة الفلسطينية للحركة، والتي تحقق أهداف المجرمين.

كما طالبت الجهات الأمنية ووزارة الداخلية بفتح تحقيق فوري وعاجل لكشف كل ملابسات الجريمة ومحاسبة مرتكبيها وتقديمهم للعدالة.

التصنفيات: الأخبار الدولية,الأخبار العاجلة