القوى الوطنية ومساعي العدوان على تمزيقها

بقلم / عامر شائع

لقد شكلت القوى الوطنية نموذجاً رائعاً في الوحدة والتلاحم الوطني والاخوي ضد العدوان ومانتج عن ذلك التلاحم من توافق وشراكة وطنية في المسار السياسي لخلق شراكة حقيقية بين الشريكين الأساسين أنصار الله والمؤتمر الشعبي العام .
لمواجهة كافة التحديات في إدارة البلاد والدفاع عنها حتى تحقيق ذلك النصر الذي يتطلع له كافة أبناء الشعب اليمني .

فالقوى الوطنية في تماسكها وتلاحمها وتوحدها سفينة النجاة للوطن والتى يجب على القوى الوطنية أن تحافظ على ذلك التماسك والتلاحم وأن تبتعد عن المناكفات والمكايدات وتصفية الحسابات فيما بينها .

لان ذلك سيؤثر سلباً على توحدها وتلاحمها الوطني ضد العدوان وهو ما يتمناه العدو ذلك لتنفيذ مخططاته في تمزيق الجبهة الداخلية ..

فالعدو بعد فشله الذريع في تحقيق اهدافه بذلك التحالف العسكري الغير مسبوق على اليمن وصل إلى مرحلة من الإنهزام والتقهقر والإنحطاط ..

لجاء إلى أسلوب أخر لعلا يجد في ذلك سبيلاً لتحقيق أهدافه وهو العمل على تمزيق القوى الوطنية من الداخل من خلال بعض المندسين داخل القوى الوطنية وأصحاب النفوس الضعيفة والمؤجوره ..
ولكن ذلك المخطط رهان خاسر فالقوى الوطنية تدرك جيداً لما يحاق لها من مؤامرات لإضعافها.
وأن ذلك المخطط مخطط عدواني يسعى الى تمزيق الجبهة الداخلية حتى يتمكن العدو من تحقيق مآربه.

حفظ_الله_اليمن_من_كل_مكروه

%d9%85%d8%ac%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%88%d8%b3%d8%a7%d9%86

التصنفيات: العدوان على اليمن,المقالات