الخبر وما وراء الخبر

جمعة رجب تاريخ مشرق

17

فيصل الهطفي

*تحتل جمعة رجب لدى* *اليمنيين منزلة عظيمة وراقية*
*وتعد مناسبة من أجل وأزكى*المناسبات الدينية*
*وكيف لاتكون مناسبة هامة وعظيمة*
*وهي بمثابة ولادة جديدة لأهل اليمن وهو الدخول في دين الله ورفض الباطل والكفر*
*فنعمة الاسلام من اجل النعم وتعتبر من شعائر الله التي يجب شكر الله عليها وتعظيمها*
*ومن يعظم شعائر الله فانها من تقوى القلوب*
*وعندما يفرح اليمنيون بهذه الذكرى*
*فلاغرابة*
*فقد سبقهم بالفرح رسول الله محمد صلوات الله عليه واله عندما وصله نبأ اسلام اهل اليمن سجد لله شكرا*
*عندما وصلته البشرى باسلام همدان*
*سجد لله شاكرا ثم رفع رأسه قائلا السلام على همدان السلام على همدان.*
*فقد خص الرسول صلوات الله عليه واله اهل اليمن دون غيرهم بالايمان والحكمة وهذا وسام شرف يتقلده اليمنيون. (الايمان يمان والحكمة يمانية)*
*هذا الوصف وهذه الشهادة لم تأتي من شخص عادي انها خرجت من رسول الله* *صلوات الله عليه واله الذي قال الله عنه :(وماينطق عن الهوى ان هو الا وحي* *يوحى )وقال الله سبحانه :(إن اتبع الا مايوحى الي)*
*ويترافق مع هذا التكريم لاهل اليمن*
*ان رسول الله صلوات الله عليه واله*
*لم يبعث اليهم رجل عادي* *بل ارسل اليهم رجل المهمات*
*من قال عنه:انت مني بمنزلةهارون من موسى الا انه لانبي بعدي.*
*ارسل اليهم زوج أبنته* *الطاهرة من قال عنها* *صلوات ربي عليه واله :(فاطمة بضعة مني)وكان يناديها بأم أبيها.*
*فرجل شخص وغالي على قلب رسول الله (ص)لايمكن ان يرسله والدنيا مازالت مكتضة بالكفر والباطل*
*الا لانه يجل ويقدر من ارسله اليهم ليمثل رسول الله صلى الله عليه واله أفضل وارقى تمثيل وذلك الامام علي بن ابي طالب عليه السلام.*
*فعندما يرسل لاهل اليمن الرجل الشجاع المقدام الا لان في اليمن من يقيم الرجال العظماء*
*لذا نرى اهل اليمن يلتفون خلف قيادة حفيد الكرار السيد القائد عبدالملك الحوثي يحفظه الله في مواجهة الباطل والكفر المتمثل برأس الكفر أمريكا وإسرائيل اليهود والنصارى ومن يدور في فلكهم من المنافقين الاعراب.*
*الذين يسعون بكل جهد* *لطمس هوية هذا الشعب* *وابعاده عن اصالته وقيمه*
*فجمعة رجب تذكرنا بهويتنا الإيمانية*
*واحتفالنا بهذه المناسبة من اهم الوسائل للحفاظ على الهوية والتمسك بها والقتال في سبيل الله من اجل الحفاظ عليها.*

*#مدير الهيئةالعامة للأوقاف_م/_ #الحديدة*