الخبر وما وراء الخبر

اتحاد الإعلاميين اليمنيين يدين تصنيف الإدارة الأمريكية لأنصار الله كمنظمة إرهابية

3

أدان اتحاد الإعلاميين اليمنيين إقدام الإدارة الأمريكية على تصنيف أنصار الله منظمة إرهابية، معتبرا ذلك خطوة من الخطوات التي تساند العدوان على احتلال اليمن.

وأكد الاتحاد في بيان وصل “المسيرة نت” نسخة منه تصنيف أنصار الله كحرمة إرهابية يزيد من يقين الشعب اليمني بأن هذه الحركة على الحق، لأن النظام الامريكي عرف عنه بأنه عدو الشعوب، داعيا المجتمع الدولي شعوبا ومنظمات إلى تبني القضية اليمنية وإدانة ما يتعرض له من حصار وعدوان غاشم.

وقال “يدين اتحاد الإعلاميين اليمنيين إعلان الولايات المتحدة الأمريكية عزمها تصنيف أنصار الله في الجمهورية اليمنية كحركة إرهابية.

وأضاف أن المواقف والتحركات الأمريكية في المنطقة العربية والاسلامية والعالم كفيلة بجعل النظام الأمريكي وجميع العاملين فيه على رأس قائمة الإرهاب العالمي، إذ أن أغلب الشعوب العربية والاسلامية متضررة من السياسة الخارجية الأمريكية تجاهها.

واعتبر اتحاد الإعلاميين اليمنيين استهداف النظام الأمريكي لأكبر مكون يمني ووطني يدافع عن سيادة اليمن وحريته واستقلاله؛ بأنها خطوة من الخطوات التي تساند قوى تحالف العدوان الأمريكي السعودي لاحتلال اليمن ونهب ثرواته واستعباد شعبه.

وأكد أن انتصارات الجيش واللجان الشعبية المتلاحقة في مختلف المجالات العسكرية والميدانية إضافة إلى انتصار الإعلام الوطني والمقاوم على الإعلام الأمريكي والخليجي هو ما جعل النظام الأمريكي يعلن رغبته في تصنيف أنصار الله كحركة إرهابية بهدف تشويهها أمام المجتمع الدولي واضفاء مزيدا من الشرعية الأممية الزائفة تجاه استمرار الحصار والعدوان الأمريكي السعودي على اليمن.