الخبر وما وراء الخبر

قبائل دهم بالجوف توقع وثيقة البراءة من عملاء العدوان

7

أكدت قبائل دهم الحمراء كبرى قبائل محافظة الجوف في لقاء موسع لها، على وحدة الصف في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي وتأمين ساحتها ممن تسول له نفسه إقلاق السكينة العامة.

وفي اللقاء الذي حضره رئيس هيئة الاستخبارات العسكرية اللواء عبد الله الحاكم وعضو مجلس الشورى يحيى الدغسي ورئيس الهيئة العامة لشؤون القبائل الشيخ حنين قطينة ووكيل محافظة الجوف صالح الدهشاء ونائب مدير أمن المحافظة العقيد عبد السلام شيحاط ومشائخ وأعيان قبائل همدان وذو حسين وبني نوف والأشراف، جرى توقيع وثيقة قبلية تضمنت البراءة من كل من يتعامل مع قوى العدوان بأي شكل من الأشكال.

وفي اللقاء أكد اللواء عبد الله الحاكم، أن قوى العدوان تجهز خلايا داخل المناطق المحررة وتدفعها للتحرك باسم القبيَلة لإثارة الفوضى والقبائل بريئة من هذه الخلايا.

وأشار إلى أن من يحاول إثارة الفوضى في الجوف بدفع من قوى العدوان سيندم كثيرًا ولن تتهاون الأجهزة الأمنية مع من يثبت تورطه في خدمة أجندات العدوان.

كما ألقيت في اللقاء كلمات أكدت أهمية توحيد الجهود والطاقات لمواجهة العدوان والحفاظ على الجبهة الداخلية والتعاون مع الأجهزة الأمنية في الحفاظ على أمن واستقرار المحافظة.

وجددت قبائل دهم استعدادها لرفد الجبهات بالمال والرجال والتصدي للعدوان ومرتزقته.

واستنكرت مجازر العدوان السعودي بحق الشعب اليمني ومنها جريمة استهداف قرية المساعفة بالمرازيق والتي راح ضحيتها أكثر من 30 بين شهيد وجريح.