الخبر وما وراء الخبر

منظمات المجتمع المدني بتعز تدين جريمة المرتزقة بحق اليوسفي وتعتزم مقاضاة الجناة

13

ذمار نيوز || اخبار محلية ||
[25 يوليو 2020مـ -4 ذي الحجة1441هـ ]

أدانت منظمات المجتمع المدني في محافظة تعز الجريمة الشنعاء التي ارتكبها مرتزقة العدوان بحق المعتقل مختار علي اليوسفي والذي تعرض للقتل تحت التعذيب والضرب المبرح حتى الموت داخل أحد السجون في المناطق الخاضعة لسيطرة مرتزقة العدوان .

وقال بيان صادر عن منظمات المجتمع المدني بالمحافظة أن إقدام مرتزقة العدوان على تعذيب الناشط الحقوقي مختار الطريم حتى الموت بتلك الطريقة البشعة يُعد عملا مُجرماً يتنافى مع تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف ومع كل الشرائع السماوية والأعراف والقوانين والمواثيق الدولية المعنية بحقوق الإنسان .

ولفت البيان إلى تلك الروح العدوانية البشعة التي يتعامل بها مرتزقة تحالف العدوان مع المعتقلين والأسرى والنشطاء الحقوقيين الذين يتعرضون للضرب والتعذيب والإخفاء القسري في معتقلاتهم وسجونهم دون أي مبرر أو مسوغ قانوني في ظل الصمت المهين لمنظمة الأمم المتحدة والمنظمات التابعة لها والتي تغض الطرف عن هذه الجريمة وغيرها من الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان ومرتزقته منذ أكثر من خمسة اعوام حتى الآن.

وطالب بيان منظمات المجتمع المدني المجتمع الدولي والأمم المتحدة وكافة المنظمات الحقوقية والإنسانية للاضطلاع بواجبها القانوني في محاسبة مرتكبي هذه الجريمة التي أزهقت نفساً بريئة معصومة دون وجه حق.

كما طالب البيان المفوضية السامية لحقوق الإنسان العمل على حماية المعتقلين في سجون مرتزقة العدوان وسرعة الإفراج عنهم والكشف عن كل الجرائم التي ارتكبت بحقهم ومحاكمة مرتكبي تلك الجرائم باعتبارها من الجرائم المُدانة والمُجرمة التي لا تسقط بالتقادم.

وأكد البيان اعتزام منظمات المجتمع المدني في محافظة تعز بالتنسيق مع أهالي المجني عليهم على مقاضاة الجناة وملاحقتهم أمام الجهات المعنية في بلادنا على ارتكابهم جريمة تعذيب الناشط مختار الطريم اليوسفي حتى الموت، وعلى كل الجرائم التي ارتكبوها بحق السجناء والناشطين والمعتقلين منذ أكثر من خمسة أعوام، وهي جرائم مثلت العنوان الأبرز للسقوط الأخلاقي والقيمي المريع لدول العدوان ومرتزقتهم الذين ارتكبوا آلاف الجرائم غير الإنسانية غير المبررة في محافظة تعز وفي مختلف المدن اليمنية سواءً تلك التي تخضع تحت سيطرة دول العدوان ومرتزقتهم، أو المحررة منها.