الخبر وما وراء الخبر

اللجان المكلفة للتحشيد والتجنيد الرسمي بجبل الشرق تواصل النزول الميداني لليوم الخامس على التوالي

13

تو اصل لجنة التحشيد والتجنيد الرسمي بعزلة دُمام بجبل الشرق ذمار تتجه إلى قرية تلمحراب اليوم الأربعاء نظرا لقلة المشتقات النفطية التي عرقلة التنقل بين قرى العزلة وفقا لخطة النزول الميداني

هذا وقد حاولت اللجنة المكلفة بالنزول الميداني التحرك بمايناسب الظرف الطارئ، حيث استغلت الوقت وعقدت لقاء مع المجتمع في التوعية والاستمرار في النفير العام والاستنفار في مواجهة العدوان السعوامريكي

وخلال الاجتماع تطرق مشرف العزلة أ/أحمد صبر إلى كلمة ثقافية توعوية مستنبطا من القرآن الكريم التوجيهات الإلهية التي توجب علينا الجهاد في سبيل الله بالمال والرجال ، وأن عواقب التفريط والتخاذل هو العذاب من الله في الدنيا والآخرة

كما دعا في كلمته المجتمعين إلى أهمية التحشيد للتجنيد الرسمي ، وأن من واجب المشائح والوجهاء والأعيان والشخصيات الاجتماعية والاُمناء التحرك نحو ذلك وتحمل المسؤلية أمام الله

كما نوه في استعداد قيادة المديرية بتذليل كل الصعاب والعوائق التي تعرقل عملية الحشد للتجنيد الرسمي

واختتم الاجتماع بحث الجميع على نجاح عملية التحشيد للتجنيد الرسمي ومباركين عملية ” نصر من الله “التي تحققت في محور نجران وقصمت ظهر المملكة المتهالكة ولازالت المعنويات عالية والعمليات ستستمر دام العدوان مستمر بعدوانه

كما دعت اللجنة المكلفة بالنزول الميداني على مواجهة التصعيد بالتصعيد ،والوقوف صفا واحدا في مواجهة العدوان وتعزيز صمود وتلاحم الجبهة الداخلية ،مشيدا بدور أبناء العزلة وتضحياتهم في جبهات العزة والكرامة، وكما لهم السبق في الالتحاق بميادين الجهاد تلبية لله ولإأعلام الهدى قائد الثورة والمسيرة القرآنية السيد العلَم المجاهد /عبدالملك بن بدرالدين الحوثي دام ظله الشريف ،للدفاع عن الدين والأرض والعِرض من دنس الغزاة المحتلين وادواتهم .