الخبر وما وراء الخبر

مناقشة الإحتياجات الإنسانية للنازحين بمحافظة ذمار.(صور)

15

ذمار نيوز | خاص 10 رمضان 1440هـ الموافق 15 مايو، 2019م

التقى وكيل أول محافظة ذمار الدكتور فهد عبدالحميد المروني اليوم نائبة منسق مكتب الأوتشا الميداني سيدني ايساك والوفد المرافق لها.

وخلال اللقاء الذي حضره عضو مجلس الشورى عبده على العلوي استعرض الوكيل المروني الوضع الإنساني بالمحافظة؛ مشيرا إلى أن أعداد النازحين في تزايد مستمر إلى عموم المديريات من الذين تركوا منازلهم ومصادر رزقهم من المناطق التي أعلنها العدوان أهدافا عسكرية.

ونوه المروني إلى أن عملية النزوح خلقت الكثير من أشكال المعاناة لهذه الأسر وتضاعف حجم الضغوطات على الخدمات العامة وخاصة في مجال الصحة والمياه والصرف الصحي.

كما أشاد المروني بالجهود التي تقوم بها الأوتشا في مختلف الأنشطة الإنسانية؛ مشدد على ضرورة تقديم المزيد من العون والمساعدة للنازحين وتلبية احتياجاتهم لإحداث استجابة متعددة الجوانب وتمكين المجتمع المستضيف في مختلف المجالات؛ مؤكداً بأن السلطة المحلية بالمحافظة ستكون عوناً لكل ما يسهم في التخفيف من معاناة النازحين.

من جانبها عبرت نائبة منسق مكتب الأوتشا الميداني سيدني ايساك عن تقديرها لتفاعل قيادة السلطة المحلية مع مختلف الأنشطة الإنسانية بالمحافظة.

وأشارت إيساك إلى أن هذه الزيارة تهدف للاطلاع على أوضاع النازحين بمدينة معبر مديرية جهران لمعرفة احتياجاتهم وإعداد تقييم بذلك.

من جهته استعرض مدير عام مديرية جهران إسماعيل عبدالمغني الإحتياجات الطارئة للنازحين في المديرية المتمثلة في الإيواء والمياه والصحة والإصحاح البيئي.
إلى ذلك قام الوكيلان فهد المروني و محمود الجبين ومعهما نائبة منسق مكتب الأوتشا الميداني سيدني ايساك؛ بزيارة تفقدية لأحوال النازحين في مخيم النازحين بنادي السلام في مدينة معبر.

وخلال الزيارة استمعوا من مدير فرع هيئة تنسيق الشؤون الإنسانية المهندس منير المروني، عن الإحتياجات الإغاثية والإيواية الطارئة للنازحين في المخيم خاصة مع تزايد الحالات النازحة إلى المخيم بشكل خاص والمحافظة بشكل عام.

حضر اللقاء الدكتور خالد الحجي مدير عام مكتب الصحة العامة والسكان بالمحافظة؛ والمهندس محمد المنقذي منسق مؤسسة التنمية المستدامة بالمحافظة.