الخبر وما وراء الخبر

الملتقى الأكاديمي بجامعة ذمار يدين مجزرة العدوان بمديرية كشر؛ ويدعو منتسبي التعليم العالي إلى التحشيد ورفد الجبهات.

6

ذمار نيوز.| خاص 5 رجب 1440هـ الموافق12 مارس، 2019م

أدان الملتقى الأكاديمي بجامعة ذمار الجريمة المروعة التي ارتكبها تحالف العدوان وراح ضحيتها أكثر من 20 شهيدا من الأطفال والنساء بمديرية كشر محافظة حجة.

وحمل الملتقى في بيان صادر عنه دول تحالف العدوان بقيادة أمريكا وبريطانيا والسعودية والإمارات كل التبعات القانونية والإنسانية الناتجة عن هذه الجريمة التي ترتقي إلى جريمة حرب مركبة بأستهداف الآمنين واستهداف وسيلة نقل اسعافية والتي يجرمهما القانون الدولي الإنساني وفقا لبروتوكولاته المعروفة وكذلك ترتقي الى جريمة إبادة بعد أن تم إبادة ثلاث اسر كاملة تقريبا وربما ترتفع الحصيلة إلى اكثر معظمهن نساء والعالم اجمع يحتفل هذه الايام باليوم العالمي للمرأة يقوم التحالف بالأحتفال بطريقته المعروفة منذ اربعة أعوام .

كما حمل الملتقى الأكاديمي بجامعة ذمار الأمم المتحدة المسؤولية الإنسانية والأخلاقية لهذه الجريمة ولكل الجرائم السابقة من منطلق موقفها السلبي والذي يرتقي احيانا الى الدعم الغير مباشر للتحالف بتغطية جرائمهم امام المجتمع الدولي وإظهار الضحية كأنه جلاد والجلاد هو الضحية او هو الانساني في مساعداته الإنسانية.

ودعا الملتقى أحرار اليمن من الأكاديميين والمثقفين والطلاب؛ ومنتسبي مؤسسات التعليم العالي والفني إلى النفير العام ومضاعفة الجهود في التعبئة العامة والحشد ورفد جبهات العز وميادين الكرامة بالمال والرجال باعتبار ذلك الطريق الوحيد لإيقاف تمادي العدوان وعربدته ووحشيته الإجرامية تجاه الشعب اليمني.

وثمن الملتقى الأكاديمي بجامعة ذمار الانتصارات العظيمة التي يصدرها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات وآخرها القضاء على الفتنة وقطاع الطرق في منطقة العبيسة بمديرية كشر محافظة حجة.